كما نقلت صحيفة “يسرائيل هيوم” العبرية، هي الأخرى عن مصادر في العاصمة الأردنية، أن غانتس سيقوم بزيارة خاصة للأردن خلال الأسابيع القادمة.

وأضافت الصحيفة، أن غانتس، سيجتمع بالملك عبد الله الثاني، من أجل العمل على تهدئة حالة التوتر بين البلدين، عشية الشروع بتطبيق مخطط ضم أجزاء من الضفة الغربية إلى السيادة الإسرائيلية.

وأضافت “يسرائيل هيوم”، أن غانتس يريد أن يطمئن الملك عبد الله الثاني، ويزيل مخاوفه بشأن عملية الضم، وهو مقتنع أنه قادر على فعل ذلك.

وأشارت إلى أن وزير الخارجية الأردني، أيمن الصفدي، وصف عملية الضم المرتقبة، بالكارثة التي ستؤدي لانهيار اتفاق السلام مع إسرائيل.

المصدر : اعلام اردني + اسرائيلي