الثلاثاء, يونيو 22, 2021

الاستعمار الصهيوني يشنّ غاراته الأعنف على غزة بعد ليلة حافلة بصواريخ المقاومة – فيديوهات

الرمسة – غزة
استفاقت غزة، بكامل أرجائها، على غارات وُصفت بأنها الأعنف والأكثر كثافة منذ بدء العدوان الحالي على غزّة، بعد ليلة كانت حافلة بصواريخ المقاومة التي تجاوزت الـ1000، وطاولت مساحات واسعة من فلسطين المحتلة، من اللد إلى تل أبيب إلى مستوطنات “غلاف غزة” وصولاً إلى بئر السبع جنوباً.

واستشهد  48 فلسطينيا  بينهم 14 طفلا و3 نساء و304 اصابات جراء القصف الصهيوني، بينما ارتفع عدد القتلى الصهاينة  بصواريخ المقاومة إلى 5، وقالت كتائب القسام إنها استهدفت تل أبيب لأول مرة بصواريخ من طراز “إس إتش 85” (SH85).

وأطلقت المقاومة هذا الكمّ الهائل وغير المسبوق من الصواريخ، الليلة، بعد إصرار الاستعمار الصهيوني على مواصلة استهداف المباني السكنية، وتحديداً الأبراج، وأحياناً من دون قنابل تحذيريّة، ضارباً بتحذيرات “كتائب القسام”، وقبل ذلك المواثيق الدولية، عرض الحائط، ودافعاً المواجهة نحو مزيد من التصعيد، قد يرتقي إلى مستوى حرب شاملة على غرار جولات العدوان الثلاث السابقة، التي راح ضحيّتها جميعاً آلاف الشهداء وأضعافهم من الجرحى.

جيش الاستعمار الصهيوني: نحو 1005 صاروخاً أطلقت صوبنا منذ بدء التصعيد

نقلت صحيفة “يديعوت أحرونوت” الإسرائيلية عن متحدث باسم جيش الاستعمار قوله إن نحو 850 صاروخاً أطلقتها المقاومة صوب إسرائيل منذ بدء جولة التصعيد الحالية.

وشهدت الليلة الماضية وحدها إطلاق أكثر من 300 صاروخ، بعد أن أعلنت “كتائب القسام” إطلاق 110 صواريخ صوب تل أبيب ، بالتزامن مع 100 صاروخ أخرى على بئر السبع جنوباً، فضلاً عن 100 صاروخ أخرى أعلنت “سرايا القدس” إطلاقها دفعة واحدة أيضاً عقب ساعات من ذلك.

وأفادت وسائل إعلام عبرية بوقوع إصابتين بعد أن سقط صاروخ فلسطيني مباشرةً على منزل في مستوطنة “بريكت” المتاخمة لمطار اللد – بن غوريون الدولي-. وكانت “كتائب القسام” قد أعلنت إطلاق 110 صواريخ صوب تل أبيب ومطار بن غوريون.

الغارات الأعنف منذ عدوان 2014

جاءت الغارات الصهيونية، صباح اليوم، بشكل تتابعي ومتسلسل، ودون سابق إنذار، وتوزّعت على مناطق مختلفة من قطاع غزة، لتمثّل القصف الأعنف منذ العدوان الأخير عام 2014، ولترفع مستوى التوتر إلى ما هو أبعد من حدود التصعيد الذي توقفت عنده جولات القتال الماضية.

ودمرت عشر غارات المقر المركزي للشرطة في وسط مدينة غزة، ودمرت أخرى مقر جهاز الأمن الداخلي، واستُهدفت كذلك عشرات المواقع العسكرية للمقاومة على امتداد القطاع وعدد من الشقق السكنية.

الاستعمار يزعم اغتيال مسؤولين أمنيين في “القسام”

شنّت طائرات الاستعمار الصهيوني، في الساعات الباكرة من صباح اليوم، سلسلة غارات متتابعة وعنيفة، استهدف معظمها مقارّ أمنية ومواقع حكومية وخدمية تابعة لوزارة الداخلية في قطاع غزة.

وقال المتحدث باسم وزارة الداخلية الفلسطينية في غزة، إياد البزم، إن الاستعمار شنّ غارات متتالية أدت إلى تدمير جميع مباني مقر قيادة الشرطة (الجوازات) في قطاع غزة.

بالتوازي مع ذلك، زعم جيش الاستعمار أنه اغتال رئيس جهاز أمن المخابرات العسكرية التابع لـ”كتائب القسام” حسن قهوجي، ونائبه، رئيس جهاز مكافحة التجسس في الكتائب، وائل عيسى، وهو شقيق نائب القائد العام لـ”القسام”، مروان عيسى.

حكومة الاستعمار ترفض مقترحاً للهدنة

رفضت حكومة الاستعمار الصهيوني في فلسطين  مقترحاً أمميّاً لوقف إطلاق النار بشكل فوري، بحسب ما أوردت وكالة “الأناضول” للأنباء، نقلاً عن مصدر فلسطينيّ وصفته بالمطلع، الأربعاء.

وقال المصدر إن منسق الأمم المتحدة الخاص لعملية السلام في الشرق الأوسط، تور وينسلاند، قدم للكيان الصهيوني ولحركة “حماس”، مقترحاً لوقف “فوري” لإطلاق النار، لكن “تل أبيب” رفضته.

وحول موقف حركة “حماس” من المقترح، قال المصدر إن الحركة لم ترد على المقترح، نظراً لرفضه من قبل الكيان.

قتيلان في اللد

قتل شخصان بعد سقوط صاروخ للمقاومة على منزل وإصابته مباشرةً في مدينة اللد المحتلة، قرب تل أبيب.

في الأثناء، سجّلت إصابة أخرى لأحد المنازل في شارع “موهليفار” بتل أبيب، دون وقوع إصابات.

وجاءت الضربة على اللد بالتزامن مع توجه رئيس حكومة الاستعمار، بنيامين نتنياهو، إليها، بعد تصاعد التوتر في المدينة، وفق ما نقلت وسائل إعلام عبرية.

ارتفاع عدد الشهداء إلى 48

أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية في قطاع غزة ارتفاع عدد الشهداء إلى 48 من بينهم 14 طفلاً و3 سيدات و 304 إصابة بجراح مختلفة.

وارتقى آخر الشهداء الليلة، وهم ثلاثة، وأصيب أربعة آخرون، في قصف إسرائيلي استهدف شقة سكنية في حيّ تل الهوا جنوبيّ مدينة غزة. وقالت مصادر طبية إنّ الشهداء طفلان وسيدة.

صواريخ تستخدم للمرة الأولى

أعلنت “كتائب القسام” أن الضربة الصاروخية التي وجهتها فجر اليوم إلى تل أبيب ومطار اللد -بن غوريون-  استخدمت فيها لأول مرة صواريخ SH85 تيمناً بالقائد الشهيد محمد أبو شمالة، إضافة إلى صواريخ من طراز A120 ،M75 ،J80 ،J90 فيما استهدفت بئر السبع المحتلة بصواريخ من طراز “سجيل”.

وأطلقت زوارق الاستعمار قذائف بشكل كثيف صوب شاطئ بحر غزة، كما قصف الاحتلال منزل عائلة اليازجي في شارع النفق بغزة، دون إصابات، وواصل الطيران الحربي للاحتلال قصف أبراج الشيخ زايد شمال قطاع غزة.

وقصفت طائرات الاستعمار  منزلا في تل الزعتر في مخيم جباليا، واستهدفت بركسا شرق مفترق عزبة عبد ربه بجباليا بعد أن قصفت مساحات واسعة من الأراضي الزراعية في حي الشيخ رضوان.

مشاهد غير مسبوقة لصواريخ المقاومة

تداول نشطاء على مواقع التواصل مشاهد غير مسبوقة على صعيد عمليات المقاومة في غزة لمئات الصواريخ وهي تنطلق دفعة واحدة صوب الأراضي المحتلة.

مقالات ذات صلة

لقطات لافتة من وقائع الجلسة الاولى : فيديو عوض الله ومحام امريكي للدفاع عنه .. استدعاء الامير حمزة الى منصة شهود الدفاع

كتب : محمود خليل  لا احد يجادل بان القضية التي شغلت الاردنيين والمنطقة والعالم منذ 3 ابريل الماضي واصطلح على تسميتها بقضية "الفتنة" في الاردن...

انتهاء جلسة المحاكمة السرية .. باسم عوض الله : انا غير مذنب

الرمسة - عمان انتهت الجلسة الاولى السرية من محاكمة باسم عوض الله والشريف حسن في الاتهام الموجه اليهما بمحاولة زعزعة استقرار  الاردن قال محمد العفيف محامي...

فيديو : نفسي احضنك .. فلسطينية تنادي على اهلها عبر نهر الأردن وعائلات تنتظر

الرمسة - عمان بشوق عات ودموع مرسلة ، تقدمت الفلسطينية ربا السلايمة إلى منصة في منطقة المغطس الأردنية " نهر الأردن" ، لترى أحبابها للمرة الأولى...

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here

- Advertisement -

أحدث المقالات

لقطات لافتة من وقائع الجلسة الاولى : فيديو عوض الله ومحام امريكي للدفاع عنه .. استدعاء الامير حمزة الى منصة شهود الدفاع

كتب : محمود خليل  لا احد يجادل بان القضية التي شغلت الاردنيين والمنطقة والعالم منذ 3 ابريل الماضي واصطلح على تسميتها بقضية "الفتنة" في الاردن...

انتهاء جلسة المحاكمة السرية .. باسم عوض الله : انا غير مذنب

الرمسة - عمان انتهت الجلسة الاولى السرية من محاكمة باسم عوض الله والشريف حسن في الاتهام الموجه اليهما بمحاولة زعزعة استقرار  الاردن قال محمد العفيف محامي...

فيديو : نفسي احضنك .. فلسطينية تنادي على اهلها عبر نهر الأردن وعائلات تنتظر

الرمسة - عمان بشوق عات ودموع مرسلة ، تقدمت الفلسطينية ربا السلايمة إلى منصة في منطقة المغطس الأردنية " نهر الأردن" ، لترى أحبابها للمرة الأولى...

صور وفيديو : جلسة سرية لمحاكمة المتهمين بقضية الفتنة .. وظهور باسم عوض الله بملابس السجن

الرمسة - عمان قررت محكمة أمن الدولة في الاردن  اليوم الاثنين أن تكون الجلسة الاولى لمحاكمة المتهمين بقضية الفتنة باسم إبراهيم يوسف عوض الله،...

الملكة نور: التسريبات هدفت لاغتيال شخص الامير حمزة.. محكمة أمن الدولة في الاردن تعقد أولى جلساتها بقضية “الفتنة”

الرمسة - عمان بدأت محكمة امن الدولة في الاردن اليوم الاثنين، أولى جلساتها بمحاكمة المتهمين الرئيسين بقضية الفتنة  رئيس الديوان الملكي الأسبق باسم عوض الله...