السبت, ديسمبر 5, 2020

الجزائر: جثمان قايد صالح يوارى الثرى بمربع الشهداء في المقبرة العالية بعد جنازة وطنية مهيبة

 

الجزائر – الرمسة – متابعات
ووري جثمان رئيس أركان الجزائر الراحل أحمد قايد صالح الثرى الأربعاء بمربع الشهداء في مقبرة العالية بالعاصمة الجزائرية حيث يرقد رؤساء الدولة السابقون وأبطال مكافحة الاستعمار الفرنسي وذلك بعد جنازة رسمية مهيبة.

واستمرت مراسم تأبين قايد صالح عدة ساعات وشارك فيها آلاف المواطنين وكبار قادة الدولة في الجزائر.

وأشاد بوعلام ماضي مدير الاتصال بوزارة الدفاع في كلمة تأبين بالفريق قايد صالح باعتباره “بطلاً من أبطال الجزائر.

وأضاف “لم ترق قطرة دم واحدة وأوصل الجزائر إلى بر الأمان” في إشارة إلى تعامل الجيش مع حركة الاحتجاج التي تشهدها البلاد منذ 22 شباط/فبراير.

وتابع “إن الله مد في عمر المجاهد حتى تأدية الأمانة كاملة غير منقوصة”.

ووضع جثمان الراحل صباح الأربعاء في قصر الشعب وسط العاصمة لالقاء نظرة الوداع الأخيرة وكان وعلى رأس الحاضرين رئيس الجمهورية المنتخب حديثاً، عبد المجيد تبون، الذي قال إن البلاد فقدت أحد رجالاتها الأبطال وبقي لآخر لحظة وفياً لمساره الزاخر بالتضحيات، كما وصفه بـ”الأسد الأشوس الذي كان للجزائر نعم المنيع وللدولة خير الناصح المعين”.

وتوافد كبار الشخصيات ووزراء الحكومة إلى قصر الشعب، منذ صباح الأربعاء 25 كانون الأول/ ديسمبر لإلقاء النظرة الأخيرة على جثمان حارس النظام وولي الأمر بحسب ما عنوته صحيفة لو فيغارو الفرنسية.وألقى عليه المواطنون نظرة الوداع وترحموا على روحه.

ووضع على النعش الذي رفعه أربعة من ضباط مختلف فروع الجيش، وسام “صدر” الذي منحه إياه الرئيس تبون أثناء موكب تنصيبه في 19 كانون الأول/ديسمبر، وهو وسام مخصص عادة لرؤساء الدولة.

ثم وضع الجثمان، وسط طلقات المدفعية، على عربة عسكرية توجهت إلى مقبرة العالية على بعد عشرة كيلومترات.

وسار الموكب الجنائزي وسط التكبير والزغاريد ورافقه لفيف من كبار قادة الجيش وأحاطت به دراجات عديدة للشرطة.

واحتشد آلاف الجزائريين على طول مسار الموكب وسار بعضهم راجلاً خلفه لينضم إلى حشد ضخم جداً تجمع عند المقبرة، بحسب مشاهد للتلفزيون الجزائري الذي بث الموكب مباشرة.

وتوفي قايد صالح يوم الإثنين إثر سكتة قلبية عن 79 عاماً.

وكان قايد صالح في الأشهر الأخيرة من حياته الرجل القوي في الجزائر و”حارساً للنظام” الذي واجه حركة احتجاج شعبية غير مسبوقة.

وتوفي قايد صالح بعد أربعة أيام من تولي الرئيس عبد المجيد تبون مهامه رسمياً بعد انتخابه في 12 كانون الاول/ديسمبر.

مقالات ذات صلة

رسائل من أمير الكويت إلى الملك سلمان والأمير تميم وترامب بشأن المصالحة الخليجية

الرمسة - بعث أمير الكويت الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح رسائل شكر وتقدير إلى زعماء قطر والسعودية والولايات المتحدة على خلفية إحراز تقدم في جهود...

البحرين تقول إنها لن تسمح باستيراد البضائع المنتجة في المستوطنات الإسرائيلية

الرمسة - ذكرت وكالة أنباء البحرين الرسمية أن البحرين لن تسمح باستيراد البضائع الإسرائيلية المنتجة في المستوطنات المقامة على الأراضي الفلسطينية المحتلة، في نفي للتصريحات...

“أونروا”: المطرب عمر كمال يمنح صوته لمساعدة اللاجئين الفلسطينيين

الرمسة - قالت وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل لاجئي فلسطين في الشرق الأدنى (الأونروا) أن المطرب والملحن والمنتج المعروف والذي يحظى بشهره عالمية عمر كمال...

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here

- Advertisement -

أحدث المقالات

رسائل من أمير الكويت إلى الملك سلمان والأمير تميم وترامب بشأن المصالحة الخليجية

الرمسة - بعث أمير الكويت الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح رسائل شكر وتقدير إلى زعماء قطر والسعودية والولايات المتحدة على خلفية إحراز تقدم في جهود...

البحرين تقول إنها لن تسمح باستيراد البضائع المنتجة في المستوطنات الإسرائيلية

الرمسة - ذكرت وكالة أنباء البحرين الرسمية أن البحرين لن تسمح باستيراد البضائع الإسرائيلية المنتجة في المستوطنات المقامة على الأراضي الفلسطينية المحتلة، في نفي للتصريحات...

“أونروا”: المطرب عمر كمال يمنح صوته لمساعدة اللاجئين الفلسطينيين

الرمسة - قالت وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل لاجئي فلسطين في الشرق الأدنى (الأونروا) أن المطرب والملحن والمنتج المعروف والذي يحظى بشهره عالمية عمر كمال...

خاتم هندي مرصع بأكثر من 12 ألف ماسة يدخل موسوعة غينيس

الرمسة - دخل خاتم على شكل زهرة مرصّع بأكثر من 12 ألف ماسة إلى موسوعة غينيس للأرقام القياسية، لكن صانع هذه الجوهرة وهو صائغ هندي...

بعد سنوات الحرب مع داعش عودة الحركة إلى سوق البورصة في الموصل

الرمسة - عادت الحياة إلى سوق البورصة للجملة في مدينة الموصل العراقية الذي كان يشكل محطة تجارية أساسية في الشرق الأوسط، وقضت عليه ثلاث سنوات...