الأربعاء, يناير 27, 2021

امن الدولة الاردنية تبدأ جلساتها في جريمة الزرقاء .. جهد احترافي للامن

 

الرمسة –
بدأت محكمة أمن الدولة الاردنية اليوم الأربعاء، بأولى جلسات الاستماع في قضية فتى الزرقاء. القضية التي هزت الشارع الأردني والعربي حتى وصلت للعالمية

وكانت اجهزة الامن الاردنية بذلت ”جهد إحترافي وإستخباري”..القبض على “16” مطلوبا وبلطجيا في الاردن “هربوا ” سابقا والحملة الأمنية “مستمرة” فيما وصف بقفزة مؤسسية في ملف”الأمن الداخلي” وجريمة .

التهم الموجهة للمتهمين

أسندت المحكمة للتمتهمين جناية القيام بعمل ارهابي من شانه تعريض سلامة المجتمع وامنة للخطر والقاء الرعب بين الناس وترويعهم وتعريض حياتهم للخطر باستخدام سلاح بالاشتراك بحدود المادة ( ٢ و٣و ٧ /ب/٣) من قانون منع الارهاب رقم ٥٥ لسنة ٢٠٠٦ وتعديلاته وبدلالة المادة (٧/و) من قانون من الارهاب رقم ٥٥ لسنة ٢٠٠٦ وتعديلاته بالنسبة المشتكى عليهم جميعاً.

و جناية تشكيل عصابة اشرار بحدود المادة ١٥٨ / ٢ من قانون العقوبات رقم ١٦ لسنة ١٩٦٠ وتعديلاته بالنسبة للمشتكي عليهم جميعا، وجناية الشروع بالقتل العمد بالاشتراك بحدود المواد ٣٢٨ / ١ و ٧٠ و٧٦ من قانون العقوبات رقم ١٦ لسنة ١٩٦٠ وتعديلاته بالنسبة المشتكى عليهم جميعاً

و جناية احداث عاهه دائمه بالاشتراك بحدود المواد ٣٣٥ و ٧٦ من قانون العقوبات رقم ١٦ لسنة ١٩٦٠ وتعديلاته بالنسبة للمشتكى عليهم جميعا،و جناية الخطف الجنائي بالاشتراك المقترن بهتك العرض بالتغلب على مقاومة المجني عليه بحدود المادة ٣٠٢ / ٤ و٧٦ من قانون العقوبات رقم ١٦ لسنة ١٩٦٠ وتعديلاته وبدلالة المادة ٣٠١ / ١ /أ من ذات القانون بالنسبة للمشتكي عليهم جميعاً

كما اسندت للمتهمين جناية هتك العرض بالتغلب على مقاومة المجني عليه بحدود الماده ٢٩٦ / ٢ من قانون العقوبات رقم ١٦ لسنة ١٩٦٠ وتعديلاته وبدلالة الماده ٣٠١ / ١ / أ من القانون نفسه بالنسبة للمشتكي عليهم جميعاً، جنحة مقاومة رجال الامن العام بحدود المادة ١٨٧ /٢ من قانون العقوبات رقم ١٦ لسنة ١٩٦٠ وتعديلاته بالنسبة للمشتكي عليهم جميعاً.

و جنحة حمل وحيازة ادوات حادة وراضة بحدود المادتين ١٥٥ و ١٥٦ من قانون العقوبات رقم ١٦ لسنة ١٩٦٠ وتعديلاته بالنسبة للمشتكى عليهم جمعياً، اضافة الى جنحة حمل وحيازة سلاح ناري بدون ترخيص بحدود المواد ٣ و ٤ ١١/ د من قانون الاسلحة النارية والذخائر مكررة مرتين بالنسبة للمشتكى عليه السادس.

وكان النائب العام لمحكمة أمن الدولة العميد القاضي العسكري حازم المجالي صادق على قرار الظن الصادر عن مدعي عام أمن الدولة الرائد القاضي العسكري يوسف خريسات في قضية “فتى الزرقاء” التي أسند فيها تهما للمشتكى عليهم، وعددهم 17 شخصا.

جهد امني اترافي

واصلت الاجهزة الامنية الاردنية الاعلان عن تفاصيل جديدة في استمرار حملتها الامنية ضد فارضي الاتاوات والبلطجية والمطلوبين .

وخلال يومين متتاليين وبجهد استخباري متقدم هذه المرة تم الاعلان عن القبض على 16 مطلوبا امنيا تواروا عن الانظار منذ عدة اسابيع وهربوا من العدالة .

وستة اشخاص من هؤلاء المطلوبين مصنفين بالخطر ولديهم اسلحة .

واعلن بعد ظهر الاربعاء مجدد عن القبض على 10 اشخاص من فارضي الاتاوات والبلطجية الهاربين .

وصدر امر جديد ومباشر من مدير الامن العام الجنرال حسين حواتمة لكوادر الاجهزة المعنية يطالب فيها بالاستمرار .

واوعز الحواتمة بمواصلة العمل الامني بالعاصمة والمحافظات لحماية المجتمع والقبض على كافة المطلوبين الخطيرين والمتهمين بتشكيل عصابات اشرار وفرض الاتاوات وترويع المواطنين .

وتنفذ الحملات الامنية هنا باحتراف ومهنية واسعة المستوى وبعد عمليات استخباراتية في مجال امن المجتمع مما افضى الى تفكيك شبكة واسعة من فارضي الاتاوات والزعران والبلطجية بعد سلسلة مداهمات منسقة امنيا للفرق المختصة .

وعلمت راي اليوم من مصادر مطلعة بان توجيهات اللواء الحواتمة للقبض على الخارجين عن القانون مستمرة وضمن تنسيق امني فعال وغير مسبوق .

ويبدو ان الجهد الاستخباري الجنائي هنا بعد تمكنه في الحملة الامنية الاولى من تحييد بعض البلطجية هنا عبر التواري عن الانظار والهروب استكمل للمتابعة ولا تزال العملية مستمرة بأمر مباشر من الحواتمة .

ويرى خبراء قانونيون وسياسيون بان عمليات جمع الاسلحة التي استخدمت خارج القانون ومداهمات واعتقالات المطلوبين الخطيرين والزعران بدأت تشكل قفزة نوعية في اطار التأسيس لشبكة امان ضمن مفهوم امن المجتمع هذه المرة بعد مشروع الدمج الشهير على مستوى الامن الداخلي حيث منظومة مؤسسية بدأت تحدث فارقا عند الراي العام .

وتعاملت سلطات امن الدولة مع جريمة الفتى صالح باعتبارها جريمة مصنفة بالإرهاب وتضمنت الاتهامات الشروع بالقتل العمد والخطف وهتك العرض وحيازة اسلحة وادوات حادة.

وكانت هذه الجريمة قد هزت المجتمع الاردني بعد اختطاف الفتى الضحية وقطع يديه وفقء عينيه قبل القبض على جميع المجرمين .

مقالات ذات صلة

إحتجاز وترحيل وسحب جنسيات ..اردوغان يراسل حركة حماس الفلسطينية :” انتم مطولين عنا”

الرمسة (متابعات) تلقت حركة حماس الفلسطينية رسائل من الحكومة التركية بشأن طول مدة إقامة اعضائها في البلاد حسبما افاد تقرير لمراسل صحيفة "التايمز" البريطانية،...

اوروبا أولاً أمريكا ثانياً .. اكثر من 100 مليون اصابة بـ”كورونا” حول العالم

الرمسة تخطّى عدد الإصابات المؤكّدة بفيروس كورونا المستجدّ حول العالم 100 مليون إصابة، منذ أن ظهر الوباء للمرة الأولى في الصين، نهاية عام 2019،...

45 جمهوريا في مجلس الشيوخ يصوتون لوقف محاكمة ترامب

الرمسة أيّد 45 سناتوراً أميركياً جمهورياً، أي الغالبية الساحقة من أعضاء مجلس الشيوخ الجمهوريين، الثلاثاء، مبادرة لمنع إجراء المحاكمة البرلمانية الثانية للرئيس السابق، دونالد ترامب،...

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here

- Advertisement -

أحدث المقالات

إحتجاز وترحيل وسحب جنسيات ..اردوغان يراسل حركة حماس الفلسطينية :” انتم مطولين عنا”

الرمسة (متابعات) تلقت حركة حماس الفلسطينية رسائل من الحكومة التركية بشأن طول مدة إقامة اعضائها في البلاد حسبما افاد تقرير لمراسل صحيفة "التايمز" البريطانية،...

اوروبا أولاً أمريكا ثانياً .. اكثر من 100 مليون اصابة بـ”كورونا” حول العالم

الرمسة تخطّى عدد الإصابات المؤكّدة بفيروس كورونا المستجدّ حول العالم 100 مليون إصابة، منذ أن ظهر الوباء للمرة الأولى في الصين، نهاية عام 2019،...

45 جمهوريا في مجلس الشيوخ يصوتون لوقف محاكمة ترامب

الرمسة أيّد 45 سناتوراً أميركياً جمهورياً، أي الغالبية الساحقة من أعضاء مجلس الشيوخ الجمهوريين، الثلاثاء، مبادرة لمنع إجراء المحاكمة البرلمانية الثانية للرئيس السابق، دونالد ترامب،...

طهران تهدد بمنع التفتيش المفاجىء .. لافروف وظريف يدعوان إلى إنقاذ الاتفاق النووي

الرمسة (وكالات) دعت روسيا وإيران إلى إنقاذ الاتفاق النووي الإيراني المبرم في 2015، وشددتا على أن عودة أميركا للاتفاق ضرورية لكي تحترم إيران التزاماتها المنصوص...

حمادة فراعنة يكتب : ودارت عجلة الانتخابات الفلسطينية

بقلم حمادة فراعنة بدأت عجلة الانتخابات الفلسطينية تدور، بعد صدور القرار الرئاسي يوم 15/1/2021، وتلاه إعلان حركة حماس موافقتها وقبولها واستعدادها للمشاركة في العملية الانتخابية. التقى...