الجمعة, أبريل 16, 2021

تشكرات فلسطينية للامريكيين .. واشنطن تقدم 15 مليون دولار للفلسطينيين وادارة بايدن تستعد لإحياء العلاقات معهم

الرمسة – رام الله
اعرب الفلسطينيون عن تشكراتهم  لادارة الرئيس الامريكي جو بايدن  لتقديمها 15 مليون دولار مساعدات إنسانية للفلسطينيين في الضفة الغربية وقطاع غزة، فيما كشفت مسودة وثيقة صادرة عن وزارة الخارجية الامريكية ان الادارة الامريكية الجديدة تستعد لاحياء العلاقات مع السلطة الفلسطينية وإعادة فتح مكتب منظمة التحرير الفلسطينية في واشنطن، وافتتاح قنصلية أميركية في القدس.

ورحب رئيس الوزراء الفلسطيني محمد اشتية، بالمساعدة الأميركية للسلطة الفلسطينية لمواجهة الموجة الثالثة من فيروس كورونا، معتبرا انها خطوة مهمة، من أجل إعادة صياغة العلاقة مع الإدارة الأميركية.

وقال ان المساعدة الأميركية خطوة مهمة وفي الاتجاه الصحيح من أجل إعادة صياغة العلاقة مع الإدارة الأميركية، والتي توقفت خلال فترة حكم ترمب في البيت الأبيض، على خلفية مواقفه من القضية الفلسطينية، المنافية لقرارات الشرعية الدولية.

بدوره كتب عضو اللجنة المركزية لحركة فتح حسين الشيخ على حسابه في تويتر :”نشكر الولايات المتحده الامريكية على دعمها للشعب الفلسطيني في مواجهة جائحة كورونا. ونعتبر ما قالته مندوبتها في الامم المتحده حول اسس الحل القائم على القانون الدولي ويتماشى مع قرارات الامم المتحدة ، يشكل اساس للرؤيا السياسية القائمة على حل الدولتين وفق قرارات الشرعية الدولية”.

واعلن الرئيس الامريكي جو بايدن،استعادة برامج المساعدة الأمريكية التي تدعم التنمية الاقتصادية والمساعدات الإنسانية للشعب الفلسطيني وفق كلمة السفيرة الأمريكية لدى الأمم المتحدة ليندا توماس غرينفيلد  خلال استعراض مجلس الامن امس الخميس التقرير السابع عشر حول تنفيذ القرار 2334 الصادر عام 2016.

وقالت  غرينفيلد ان  بلادها قدمت  15 مليون دولار كمساعدات إنسانية  لدعم المجتمعات الفلسطينية  الأكثر هشاشة في الضفة الغربية وغزة، لافتة الى ان الرئيس الأميركي جو بايدن يعمل على استعادة برامج المساعدة الأميركية التي تدعم التنمية الاقتصادية والمساعدات الإنسانية للشعب الفلسطيني.

كما اعلنت الخارجية الامريكية الخميس  وفق بيان وصل ” الرمسة” نسخة عنه، عن تقديم 15 مليون دولار مساعدات إنسانية للفلسطينيين في الضفة الغربية وقطاع غزة.

وأشار البيان إلى أن الوكالة الأميركية للتنمية الدولية ستقدم هذه الأموال لتلبية الاحتياجات الإنسانية الأكثر إلحاحا، والمنقذة للحياة في الضفة والقطاع.

وأوضح البيان أنه من خلال هذه المساعدة تدعم الوكالة الأميركية للتنمية الدولية جهود الاستجابة لكوفيد -19 التابعة لخدمات الإغاثة الكاثوليكية في مرافق الرعاية الصحية والمجتمعات المتضررة، التي تواجه انعدام الأمن الغذائي في جميع أنحاء الضفة الغربية وقطاع غزة.

وأكد البيان أن هذه المساعدة تأتي بعدما قدمت الولايات المتحدة مساهمة أولية بقيمة 2 مليار دولار إلى تحالف اللقاحات العالمي لدعم تطعيم الناس في جميع أنحاء العالم من خلال التزام السوق المتقدم لمجموعة كوفاكس.

وجاء في البيان أنه في منتصف شهر مارس استلمت السلطة الفلسطينية الدفعة الأولى من لقاحات أسترازينيكا وفايزر من خلال كوفاس التي وعدت بتوفير 168 ألف جرعة من أسترازينيكا و 37440 جرعة من فايزر للضفة الغربية وقطاع غزة.

ويأتي الاعلان عن هذه المساعدات للفلسطينيين  في وقت تعكف إدارة الرئيس جو بايدن، على صياغة خطة تهدف  إلى إحياء العلاقات الأمريكية الفلسطينية المنهارة في عهد الرئيس السابق دونالد ترامب” حسبما افادت وثيقة صادرة عن وزارة الخارجية الامريكية.

وكانت ادارة بايدن ذكرت في وقت سابق من فبراير /شباط الماضي عزمها استئناف المساعدات الأميركية للشعب الفلسطيني، ضمن خطوات أخرى كإعادة فتح مكتب منظمة التحرير الفلسطينية في واشنطن، واعادة افتتاح قنصلية أميركية في القدس.

يشار الى ان الاعلان الامريكي بتحويل مساعدات مالية للسلطة الفلسطينية كان قد ورد في وثيقة صدرت عن وزارة الخارجية الأميركية، نُشرت أجزاء منها الأسبوع الماضي، وتناولت تجديد العلاقات الأميركية – الفلسطينية، التي كانت قد توقفت في عهد الإدارة الأميركية السابقة

وجاء في المسودة، أن “الرؤية الأمريكية، هي تعزيز الحرية والأمن والازدهار للإسرائيليين والفلسطينيين في المدى القريب”.

وفي عام 2018، أوقف الرئيس الأميركي السابق، دونالد ترامب، المساعدات التي تقدمها بلاده للفلسطينيين، بما في ذلك دعم الموازنة العامة ووكالة غوث وتشغيل اللاجئين “أونروا” وتمويل المشاريع عبر الوكالة الأميركية للتنمية الدولية (USAID).

وقبل إيقاف مساعداتها، كانت الولايات المتحدة أكبر مانح للفلسطينيين، بمعدل 700 مليون دولار سنويا.

وكان رئيس الوزراء الفلسطيني، محمد اشتية، قد أعلن مشاركة الولايات المتحدة في اجتماع الدول والجهات المانحة لفلسطين، الذي عقد في 23 شباط/ فبراير الماضي ،كاشفا عن اتصالات رسمية مع الإدارة الأمريكية الجديدة بعد مقاطعة فلسطينية للإدارة السابقة، ردا على اعترافها بالقدس عاصمة لإسرائيل.

واوضح حينها انه ناقش مع  مسؤول ملف الشؤون الفلسطينية والإسرائيلية في وزارة الخارجية الأمريكية هادي عمروا سبل إعادة العلاقات الفلسطينية الأمريكية، من حيث فتح المكاتب الدبلوماسية والقنصلية، وعودة المساعدات الأمريكية، ودعم وكالة غوث وتشغيل اللاجئين “الأنروا”، وسبل دفع العملية السياسية قدما”.

مقالات ذات صلة

نتنياهو يشكر الإمارات على تهنئة إسرائيل بـ”عيد الاستقلال”

الرمسة - متابعات شكر رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، أمس الخميس، الامارات  لتهنئتها اسرائيل بمناسبة ما يسمى بـ"عيد الاستقلال". https://twitter.com/netanyahu/status/1382668987251712000?s=20 ونشرت سفارة الإمارات في تل أبيب، تغريدة...

الجيشان الإيراني والإسرائيلي.. أيهما الأقوى؟

الرمسة - متابعات بعض المقارنات لا تقوم على أسس صحيحة وتخدم أهدافاً إعلامية وإستخبارية، وقد يكون الحال منطبقاً على هذه المقارنة بين قدرات الجيش...

رغم قيود الاحتلال .. 70 ألف مصل في الجمعة الأولى من رمضان في المسجد الأقصى- فيديو

الرمسة - القدس المحتلة شددت شرطة الاحتلال  الإسرائيلي الإجراءات الأمنية في القدس مع وصول المصلين قبل صلاة الجمعة الأولى خلال شهر رمضان المبارك في...

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here

- Advertisement -

أحدث المقالات

نتنياهو يشكر الإمارات على تهنئة إسرائيل بـ”عيد الاستقلال”

الرمسة - متابعات شكر رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، أمس الخميس، الامارات  لتهنئتها اسرائيل بمناسبة ما يسمى بـ"عيد الاستقلال". https://twitter.com/netanyahu/status/1382668987251712000?s=20 ونشرت سفارة الإمارات في تل أبيب، تغريدة...

الجيشان الإيراني والإسرائيلي.. أيهما الأقوى؟

الرمسة - متابعات بعض المقارنات لا تقوم على أسس صحيحة وتخدم أهدافاً إعلامية وإستخبارية، وقد يكون الحال منطبقاً على هذه المقارنة بين قدرات الجيش...

رغم قيود الاحتلال .. 70 ألف مصل في الجمعة الأولى من رمضان في المسجد الأقصى- فيديو

الرمسة - القدس المحتلة شددت شرطة الاحتلال  الإسرائيلي الإجراءات الأمنية في القدس مع وصول المصلين قبل صلاة الجمعة الأولى خلال شهر رمضان المبارك في...

رغم الأزمة التي مرّ بها الأردن.. أبو ظبي توقع مع عمّان مذكرة تفاهم في الصناعات العسكرية

الرمسة - متابعات خطوة إيجابية بين الإمارات العربية والأردن تمثلت في توقيع كلا البلدين على ، مذكرة تفاهم  في مجال الصناعات العسكرية، وذلك بهدف...

عملاء استخبارات إيرانيون يستدرجون إسرائيليين إلى لقاءات غرامية لخطفهم

الرمسة - متابعات " تعارف، فابتسامة، فسلام، فشات ، فموعد،  فلقاء".. قد يصلح بيت أمير الشعراء أحمد  شوقي الذي حورناه  ليناسب علاقات رومانسية غرامية...