الأحد, نوفمبر 29, 2020

جدعون ماكسويل يكتب : حياة الفلسطينيين وسكان استراليا الأصليون والأمريكان السود مهمة

 

بقلم  د جدعون ماكسويل بوليا
ترجمة خالد غنام أبو عدنان
زملائي في الإنسانية ،
إن حياة الفلسطينيين مهمة، وحياة السكان الأصليين في استراليا مهمة، وأيضا حياة السود في امريكا مهمة.

لقد أثارت عملية قتل جورج فلويد، والتي استمرت لمدة ٨ دقائق و ٤٦ ثانية على يد رجال شرطة مينيابوليس، مظاهرات ضخمة نظمتها “حركة حياة السود مهمة” في الولايات المتحدة الأمريكية ومن ثم في المملكة المتحدة البريطانية وأوروبا الغربية وأستراليا.

 لقد توفي ٤٣٤ من السكان الأصليين الأستراليين في مراكز الاحتجاز الخاصة بالشرطة الاسترالية، وذلك فقط منذ عام ١٩٩١ دون حساب 200 عام التعذيب المتواصل ضدهم، والتي تم تجاهلها بشكل كبير من قبل وسائل الإعلام الكبرى، التي تسيطر  على سياستها التخريبية الحركة الصهيونية في استراليا، وهي كذلك تخفي كل القتل العنيف الذي قام به نظام الفصل العنصري الإسرائيلي، حيث قتل منذ عام ٢٠٠٠ ما يقارب العشرة آلاف من الفلسطينيين في مناطق يحتلها  الجيش الإسرائيلي.

والنقطة المهمة هنا أن مسؤوليي جهاز الأمن العام الإسرائيلي -الشين بيت-  يتفاخرون بتبجح أنهم هم الذين قاموا بتدريب رجال الشرطة الأمريكيين على تقنيات خنق الضحايا بطرق المميتة، بما في ذلك “ضغط ركبة الشرطي على رقبة الضحية” وكذلك “ضغط ركبة الشرطي على صدر الضحية” وهي الطريقة التي استخدموها بشكل بشع في قتل جورج فلويد.

يمكن للمرء أن يقدر بشدة سخط متظاهري “حركة الحياة السود مهمة” ، ولكن عدم الالتزام بالتباعد الاجتماعي في هذه المظاهرات الجماهيرية من المرجح أن يؤدي إلى ارتفاع حاد في عدد الإصابات والوفيات في وباء الكورونا كوفيد ١٩ ، وعلى الأخص في الولايات المتحدة الأمريكية والمملكة المتحدة البريطانية، حيث أدى الفشل الفادح في إدارة الجائحة من قبل الحكومات الإجرامية المعنية إلى ارتفاع عدد الوفيات الجماعية بشكل مروع وذلك بسبب وباء الكورونا كوفيد ١٩.

وهذا ما نقرأه في الإحصاءات الرسمية:-  فلكل مليون من عدد السكان” هي ٠,١ (في ولاية كيرالا الهندية)، ٠,١ (في هونج كونج) ، ٠,٣ (في تايوان) ، ٠,٨ (في فلسطين المحتلة) ، 3 (في الصين) ، 4 (في نيوزيلندا) ، ٤ (في أستراليا) ، ٤ (في سنغافورة) ، ٥ (في كوريا الجنوبية) و ٧ (في اليابان) مقابل ٣٢ (داخل دولة الفصل العنصري الإسرائيلي) ، ٢٠٥ (في كندا) ، ٣٤٠ (في الولايات المتحدة الأمريكية) ، ٥٩٧ (في المملكة المتحدة البريطانية) و ٤٤-٨٢٨ (في أوروبا الغربية).

يمكن للمرء أن يعزو النتيجة الممتازة لفلسطين المحتلة  (٠,٨) بشكل كبير إلى التعاطف الشعبي العملي والكبير بين الفلسطينينيين والتزامهم بالتعليمات – كما هو الحال في ولاية كيرالا الفقيرة (٠,١) التي تعتبر أكثر  الولايات الهندية التزاما بالتعليمات.

ومن المفارقات التي تدعو للسخرية ، أن يتم عزل فلسطين المحتلة من قبل دولة الفصل العنصري الإسرائيلي تخوفاً من نقل الفلسطينيين العدوى للاسرائيليين! علما أن دولة الفصل العنصري الإسرائيلي في ظل السياسات الليبرالية الجديدة، أدارت  الأزمة بشكل سيء أدى إلى يصعد تصنيفها عالميا لرقم ٥٢ من  بين قائمة الدول الأكثر  تتضرراً بكوفيد ١٩ بمعدل ٣٢ وفاة لكل مليون مواطن.

كان من الممكن أن تكون النتيجة في الأراضي الفلسطينية المحتلة أفضل 8 مرات لو أنها لم تكن محاصرة ، ولكن الحصار  سبب بارتفاع نسبة الفقر  لدى الغالبية العظمى للفلسطينيين، حيث يبلغ الناتج المحلي الإجمالي للفرد ثلاثة آلاف دولار أميركي في الأراضي  الفلسطينية المحتلة (الضفة الغربية والمخيم الكبير المعروف باسم غزة) مقابل ٤٢ ألف دولار  أمريكي للفرد داخل دولة الفصل العنصري الإسرائيلي التي تقوم بأبشع أنواع الحروب ضد الشعب الفلسطيني.

تلك الحرب التي يتم تجاهلها بشكل كبير من قبل وسائل الإعلام الغربية الكبرى لأنها تريد تضليل الرأي العام وترويج الأفكار المدمرة للحركة الصهيونية والمرتبطة بالرأسمالية الأمريكية، والحقيقة أن هناك عمليات قتل إسرائيلية واسعة النطاق قام بها -ومازال يقوم بها- نظام الفصل العنصري الإسرائيلي للفلسطينيين، الذين يعتبرون السكان الأصليين في الأرض الفلسطينية المحتلة، وهم يعيشون رهن الاحتجاز الجماعي مع الاعتداء القاتل والتخويف المرعب منذ  ٥٣ عامًا التي تشكل سجل متسلسل من العمليات الإجرامية العنصرية

وإذا ما قمنا بتحليل الإحصاءات الإجرامية نجد أن معدل الوفيات السنوية للأمريكان السود بسبب جرائم التمييز العنصري يصل إلى ١,٥ لكل مليون بالغالب قتلوا على يد رجال الشرطة، بينما ترتفع هذه النسبة في استراليا إلى ٣٠ لكل مليون من السكان الأصليين قتلوا على يد رجال الشرطة، أما أكثر نظام عنصري في العالم فهو النظام الفصل العنصري  الإسرائيلي الذي قتل ١١٠ لكل مليون فلسطيني، قتلوا على يد رجال الجيش أو الشرطة أو المستوطنون المسلحون.

ورغم كل هذا العنف الإسرائيلي إلا أن هناك طمس للحقيقة وتعتيم إعلامي كبير، وعلى سبيل المثال إذا ما جربنا أن نبحث في جوجل Google عن عبارة حياة السود مهمة سوف نجد بحدود ٥٥ مليون نتيجة محتملة في حين إذا بحثنا في جوجل عن عبارة حياة الفلسطينيون مهمة لن نجد أكثر من ٢٧ ألف نتيجة محتملة، أي أن الفضائع الأقل عدد (السود) تحظى بتغطية إعلامية أوسع تكون بحدود ألفين ضعف التغطية التي ينالها الفلسطينيين رغم أنهم يقتلون بنسبة ثمانين ضعف ما يقتل السود.

كما كان يمكن تجنب وفاة مائة ألف شخص  من السكان الأصليين في استراليا ماتوا منذ عام ٢٠٠٠ بسبب الحرمان والفقر وكافة أنواع التمييز العنصري ومثلهم من الفلسطينيين. وهذين الشعبين يتعرضان لجرائم أبشع مما يتعرض له السود في أمريكا، دون أن يعني ذلك أن تعذيب السود ليس بشعاً لكنه يحظى بتغطية إعلامية أفضل.

أرجو أن تضموا  أصواتكم لأصواتنا لنطالب معاً بمحاسبة مجرمي الحرب والتمييز العنصري، كما علينا وعلى الفور تبني نشاطات الحملة الدولية BDS لمقاطعة إسرائيل وسحب الاستثمارات الأجنبية منها وفرض عقوبات عليها لأنها تمارس التمييز العنصري، وكذلك محاسبة قادتها كمجرمي حرب ومؤيديها خاصة الذين يضللون الرأي العام بأكاذيبهم بوسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي.

لقد تم تطبيق حملة مماثلة ضد نظام الفصل العنصري السابق الذي كان يطبق الفكر  النازي الجديد في جنوب إفريقيا.

 (للحصول على التفاصيل والوثائق اضغط على الرابط في أسفل بالموقع الأصلي للمقالة باللغة الإنجليزية “

https://m.scoop.co.nz/stories/HL2006/S00057/palestinian-indigenous-and-black-lives-matter.htm


* ناشط استرالي  في حقوق  الإنسان
المصدر :  موقع سكوب في نيوزلندا
https://m.scoop.co.nz/stories/HL2006/S00057/palestinian-indigenous-and-black-lives-matter.htm

مقالات ذات صلة

مساع لحل الأزمة الخليجية قبل تولي بايدن الإدارة؟

الرمسة - في واحد من الملفات العالقة والساخنة التي ورثتها إدارة الرئيس الأمريكي المنتخب جو بايدن، تبرز الأزمة الخليجية التي طال آمدها باعتبارها عقبة كأداء...

مسؤول سوداني يقر: إستقبلنا وفداً إسرائيلياً لمناقشة قضايا عسكرية

الرمسة - أقر المتحدث الرسمي باسم مجلس السيادة السوداني، محمد الفكي سليمان، بزيارة وفد إسرائيلي للسودان الأسبوع الماضي. و قال سليمان إن زيارة الوفد (ذات طبيعة...

نيوزويك تجيب.. ماذا تريد السلطة الفلسطينية من إدارة بايدن؟

  الرمسة - ماذا تريد القيادة الفلسطينية من الإدارة الجديدة للرئيس الأمريكي المنتخب جو بايدن؟.. السؤال طرحته مجلة نيوزويك الأمريكية سعياً للاجابة عليه. وأشارت المجلة إلى أنه...

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here

- Advertisement -

أحدث المقالات

مساع لحل الأزمة الخليجية قبل تولي بايدن الإدارة؟

الرمسة - في واحد من الملفات العالقة والساخنة التي ورثتها إدارة الرئيس الأمريكي المنتخب جو بايدن، تبرز الأزمة الخليجية التي طال آمدها باعتبارها عقبة كأداء...

مسؤول سوداني يقر: إستقبلنا وفداً إسرائيلياً لمناقشة قضايا عسكرية

الرمسة - أقر المتحدث الرسمي باسم مجلس السيادة السوداني، محمد الفكي سليمان، بزيارة وفد إسرائيلي للسودان الأسبوع الماضي. و قال سليمان إن زيارة الوفد (ذات طبيعة...

نيوزويك تجيب.. ماذا تريد السلطة الفلسطينية من إدارة بايدن؟

  الرمسة - ماذا تريد القيادة الفلسطينية من الإدارة الجديدة للرئيس الأمريكي المنتخب جو بايدن؟.. السؤال طرحته مجلة نيوزويك الأمريكية سعياً للاجابة عليه. وأشارت المجلة إلى أنه...

معقبة على مقتل زادة..واشنطن بوست: إيران التي عجزت عن حماية مواطنها كيف ستحارب الإستكبار

الرمسة - ذكرت صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية ان إغتيال العالم النووي الإيراني، محسن فخري زاده، يدلل على وجود قصور وضعف في أداء أجهزة الإستخبارات الإيرانية. وجاء...

مسؤولون إيرانيون يتوعدون بالرد على إغتيال زادة.. ولكن كيف؟

الرمسة - مرة آخرى؛ تجد إيران نفسها امام تحد قد لا تقوى على تحمل تبعاته.. فبعد إغتيال قائد فيلق القدس قاسم سليماني، والرد " المنسق"...