الثلاثاء, ديسمبر 1, 2020

حاكِمٌ.. حَكَمٌ.. حَكيم..

حسن جمعة الرئيسي
من يعرفني عن قرب يعلم بأني أرفض أن اسخر قلمي لغير قناعاتي وما أؤمن به، وعندما أكتب عن أية شخصية فإنني أعلم بأنني زدت على رقابة ضميري لما أخطه بيدي رقابة أخرى وهو حكم كل من يقرأ سطوري التي لن تنتهي  حتى لو جف قلمي ووُضع كتابي لألقى حسابي.

وعندما أكتب عن شخصية كصاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة فإنه لا يمكن اختزاله في شخصية محددة، كما إنني أقر بأني لن أستطيع عبر هذه السطور إعطاء الرجل حقه وإنصافة، فالرجل الذي أُختير حاكماً لإمارة الشارقة مع بداية الشهور الأولى لتأسيس دولة الإمارات العربية المتحدة، فكأنما القدر ساقه وسخره  لأن يأتي في هذا الوقت تحديداً والعالم يشهد ميلاد دولة جديدة، وما هي إلا شهور وسنوات قليلة إلا ورسخ مفهوم الإتحاد الحقيقي الذي كان ينشده ويخطط له مؤسس الإتحاد المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان من قيام دولة على أسس وحدوية حتى استحق أن يلقب بضمير الإتحاد.

و لم يكتفي سلطان الشارقة أن يرعى إمارته كحاكم وهو يضع نُصْبَ عينيه كلكم راعٍ و كلكم مسؤول عن رعيته، ولكن تجاوز ذلك أن يستفيد كل مواطني والمقيمين على أرض دولة الإمارات من خطواته لبناء الإنسان، كما تخطت أفكاره وعطاياه الإنسانية حدود دولة الإمارات.*

ورغم صلاحياته وسلطاته كحاكم إلا أن المتتبع لطريقة حُكم الرجل يجد إنه يأخذ دور الحَكَم في كثير من الأحيان، فهو يقف مراقباً ويترك العنان للمسؤولين بإتخاذ القرارات والإجراءات المخولة لهم، إلا إنه لا يتردد أن يقف موقف الحكم والمصلح إذا رآى هناك خلاف أو تعارض بين مؤسسة وأخرى أوبين مؤسسة والناس، كما أنه كثيراً ما يتم اللجوء إليه كحكم في بعض الشؤون التي لا يريد أطرافها الإلتجاء إلى المحاكم لحساسيتها وخصوصيتها  أو  لحلها و هي في مهدها ونجح في حل المعضلات بفضل حكمته وحنكته بعيداً عن الطرق الاستعراضية.*
وهناك عوامل وملكات كثيرة يمتلكها سلطان الحاكم الحَكَمْ أهلته أن يبرز في كل الميادين ومن أبرزها بُعد النظر وما يتمتع به من حكمة، ففي السياسة يسوس أمور البلاد و العباد بكل إقتدار فهو من سن أن تكون المجالس الإستشارية بالإنتخابات و أسس نظام الضواحي و مجالس البلديات و غيرها من الأفكار الإدارية الخلاقة، وفي الاقتصاد وضع لمساته حتى يوفرالعيش الكريم لمواطنيه، كما أنه الغواص في أعماق التاريخ، ويمكن أن نطلق عليه أب الفنون والثقافة في عصرنا الحاضر فلا يوجد فن إلا وهو داعمه والمبادر لإحتضانه، كما أنه جعل من خشبة المسرح منصة ينشر الثقافة والفن الراقي، وجعل من العلم رسالته الخالدة التي ستتناقلها الأجيال، وله ميادين كثيرة رعاها وابتكرها لا يمكن أن يحتويه مقال.
محام ومستشار قانوني اماراتي

مقالات ذات صلة

49 عاماً من الإنجازات.. اليوم الوطني للإمارات

الرمسة -(ابوظبي) يشكل إحتفال دولة الإمارات العربية المتحدة باليوم الوطني الـ49 مناسبة قومية بارزة كونه إحتفال بوحدة عربية ما تزال راسخة البنيان، ففي مثل...

شاهدي.. فستان زفاف من أوراق الطلاق

الرمسة -(ترجمات)  يبدو ان موجة الإحتفال بالطلاق دفعت مصممة أزياء بريطانية هاوية إلى إبتكار فستان مميز.  الفستان الذي صنعته ،  مصنوع من 1500 ورقة طلاق .  يبقى...

السعودية تعلق على اغتيال العالم النووي الايراني

الرمسة -(متابعات) قال السفير عبد الله المعلمي، مندوب السعودية الدائم في الأمم المتحدة، يوم الثلاثاء، إن الرياض "لا تؤيد سياسية الاغتيالات على الإطلاق"، وذلك تعليقًا...

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here

- Advertisement -

أحدث المقالات

49 عاماً من الإنجازات.. اليوم الوطني للإمارات

الرمسة -(ابوظبي) يشكل إحتفال دولة الإمارات العربية المتحدة باليوم الوطني الـ49 مناسبة قومية بارزة كونه إحتفال بوحدة عربية ما تزال راسخة البنيان، ففي مثل...

شاهدي.. فستان زفاف من أوراق الطلاق

الرمسة -(ترجمات)  يبدو ان موجة الإحتفال بالطلاق دفعت مصممة أزياء بريطانية هاوية إلى إبتكار فستان مميز.  الفستان الذي صنعته ،  مصنوع من 1500 ورقة طلاق .  يبقى...

السعودية تعلق على اغتيال العالم النووي الايراني

الرمسة -(متابعات) قال السفير عبد الله المعلمي، مندوب السعودية الدائم في الأمم المتحدة، يوم الثلاثاء، إن الرياض "لا تؤيد سياسية الاغتيالات على الإطلاق"، وذلك تعليقًا...

مشجعو نادي إسرائيلي ينشرون كتابات مسيئة للنبي محمد والامارات

الرمسة -(القدس المحتلة) نشر مشجعو فريق نادي (بيتار القدس)  الإسرائيلي لكرة القدم،على الجدار الخارجي لملعب ناديهم  عبارات مسيئة لرسول الإسلام محمد صلى الله عليه، والعرب...

ايطاليا تفرض غرامة بـ12 مليون دولار على آبل

الرمسة - فرضت الهيئة الإيطالية المسؤولة عن شؤون التنافسية غرامة قدرها عشرة ملايين يورو (حوالي 12 مليون دولار) على  شركة آبل على خلفية تقديمها إدعاءات...