الإثنين, يناير 18, 2021

ما يحدث في الاردن مدعاة للفخر والاطمئنان

 

د. موسى صالح*
ما يحدث الان في الاردن  لمواجهة  فيروس كورونا المستجد الذي بات  عدوًا للبشرية .، مدعاة  للفخر والاطمئنان.. لدينا الان  في الاردن ظاهرة فريدة من نوعها تتمثل  بوحدة الحال  ما بين الرسمي والشعبي العام والخاص.

الجميع  في الاردن يتصرفون  بأعلى درجات المسؤولية الحكومة رئيسا ووزراء والأجهزة الأمنية وكافة المؤسسات تتصرف بوعي بالغ وحرص شديد.

هناك احساس عام بالثقة بين المواطنين باننا بخير وان الأزمة ستمر باقل الخسائر.

قرارات الحكومة بالتخفيف عن المواطنين والمؤسسات من تأجيل لدفعات اقساط القروض والتسهيلات واشتراكات الضمان الاجتماعي والضرائب لاقت ارتياحًا عامًا في ظل حالة الإغلاق التام بانعكاساته الاقتصادي على الفرد والمؤسسة.

المراقبة المستمرة ووضع سقوف سعرية للمواد الغذائية منعت الانتهازية والاستغلال.

وجود أفراد الجيش العربي في الشوارع مدعاة للثقة وضمانة بالحد من حركة الأفراد التي تعتبر السبب الرئيس في انتشار الوباء.

تعامل الحكومة الراقي والمحترم مع القادمين من الخارج ووضعهم في فنادق ٥ نجوم طيلة فترة الحجر الصحي على نفقة الحكومة شيء يدعو للتقدير والفخر.

حركة التبرعات من المؤسسات والأفراد وقرار الحكومة بتشكيل مجلس إدارة مستقل للتصرف في هذه التبرعات اضافة نوعية لمدى الشفافية التي تتعامل بها الحكومة.

الامتحان صعب لكن الاردن يمر في هذا الامتحان على قلب رجل واحد.

كل ابناء الوطن من الملك وحتى اصغر طفل يتصرفون بروح عظيمة واستثنائية.

كلي امل اننا سنعبر الأزمة فخورون بوحدتنا وبأقل الخسائر ان شاء الله.

* استشاري جراحة عامة ، ورئيس جمعية “الحنّونة” للثقافة الشعبية

مقالات ذات صلة

حمادة فراعنة يكتب : النتيجة واحدة

بقلم حمادة فراعنة كما هي أحداث 11 أيلول سبتمبر 2001، دخلت التاريخ أحداث 6 كانون ثاني يناير 2021،  وسجلتا أحداثاً خارجة عن المألوف، كلتاهما هزت...

فريق كرة قدم برازيلي يكتشف إصابة أحد لاعبيه بكورونا أثناء المباراة

الرمسة وجد نادي أفاي الذي ينافس في دوري الدرجة الثانية البرازيلي لكرة القدم، نفسه في موقف صعب حين اضطر لاستبدال أحد لاعبيه خلال استراحة...

إنعدام الثقة والانقسام والشكوك تخيم على الدعوة للانتخابات الفلسطينية

الرمسة يشك كثير من الفلسطينيين في أن تحدث أول انتخابات عامة منذ 15 عاما تغييرا، أو حتى في إجرائها من الأصل، في ظل إحباطاتهم من...

1 COMMENT

  1. ان شاء ستمر الأزمة بأقل الخسائر الممكنة اذا التزمنا بما يطلب منا وبوجود امثالك د . موسى على قدر عال من الوعي والمسؤولية وكذلك حرص الحكومة قائدا وجيشا وسهرهم و خوفهم من تفاقم الوضع …لهم الشكر والتقدير والاحترام والله المستعان على هذا الامتحان الصعب … نطلب الرحمة من رب العالمين .

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here

- Advertisement -

أحدث المقالات

حمادة فراعنة يكتب : النتيجة واحدة

بقلم حمادة فراعنة كما هي أحداث 11 أيلول سبتمبر 2001، دخلت التاريخ أحداث 6 كانون ثاني يناير 2021،  وسجلتا أحداثاً خارجة عن المألوف، كلتاهما هزت...

فريق كرة قدم برازيلي يكتشف إصابة أحد لاعبيه بكورونا أثناء المباراة

الرمسة وجد نادي أفاي الذي ينافس في دوري الدرجة الثانية البرازيلي لكرة القدم، نفسه في موقف صعب حين اضطر لاستبدال أحد لاعبيه خلال استراحة...

إنعدام الثقة والانقسام والشكوك تخيم على الدعوة للانتخابات الفلسطينية

الرمسة يشك كثير من الفلسطينيين في أن تحدث أول انتخابات عامة منذ 15 عاما تغييرا، أو حتى في إجرائها من الأصل، في ظل إحباطاتهم من...

خبير ارصاد : موجة برد قارس تضرب الكويت خلال ايام

ًالرمسة (متابعات) توقع خبير ارصاد كويتي انخفاض درجة الحرارة في بلاده  خلال الايام القليلة المقبلة الى صفر درجة مئوية في بعض المناطق حسبما افادت...

الدكتور عبيد الله برهاني يكتب : التحول الفكري في عقلية حركة طالبان الأفغانية

بقلم الدكتور عبيد الله برهاني•  قبل أن نخوض في هذا الموضوع المتشعب لابد لنا من وقفة نقدم فيها باقتضاب نبذة يسيرة عن الفكر السياسي لـ حركة الطالبان الفتية، والعوامل التي دعتها الى حيز الوجود...