الإثنين, نوفمبر 30, 2020

مجلس قبائل ليبيا يتبرأ من إعلان تونس ويصعب مهمة قيس سعيد

قيس سعيد مع الوفد الليبي بعد إصدار اعلان تونس

تونس – الرمسة – خاص
وجه مجلس قبائل ليبيا ضربة قاصمة لجهود الرئيس  التونسي قيس سعيد  للعب دور لحل الأزمة الليبية ذلك بعد الإعلان عن  براءته  من اعلان تونس في وقت يتعرض سعيد   فيه   لانتقادات  داخلية وخارجية واسعة على خلفية مواقفه من النزاع في ليبيا خاصة مع استقبال الرئيس التركي رجب طيب اردوغان إضافة إلى استقبال وفد من القبائل الليبية اتهم بدعمه لحكومة فائز السراج.

وفاجأ المجلس الأعلى للقبائل الليبية كافة الأوساط بإصداره بيان أعلن فيه ان أعضاء الوفد الذين التقاهم الرئيس التونسي لا يمثلون  المجلس ما عدا  عضوان من الغرب و عضو من الجنوب وهما غير مكلفين او مخولين لتمثيل المجلس.

وقال بيان المجلس الذي حصلت ” الرمسة” على نسخة منه  انه يرفض رفضا قاطعا ما يسمى إعلان تونس باعتبار ان أحد أطرافه انتحل صفة ليست له ، مشيرا أنه يبرأ من أية إلتزامات أو مواقف لهذا الإعلان الذي تم خارج السياق المعتمد لدى المجلس الأعلى للقبائل والمدن الليبية.

بيان البراءة من اعلان تونس
بيان البراءة من اعلان تونس

وتسائل  الوزير التونسي السابق فوزي بن عبد الرحمانعن الأطراف التي نصحت رئيس الجمهورية بلقاء وفد القبائل الليبية.

وقال عبد الرحمان “من الضروري أن يعيد رئيس الجمهورية النظر في طاقمه أولا ثم من الضروري أن يتناقش مع القوى الحية في البلاد لأخذ موقف موحد للدولة بمختلف مؤسساتها و هياكلها بما فيها مجلس نواب الشعب.

وتابع “الحرب على حدودنا.. . و ستكون لها تداعيات خطيرة علينا.. رئيس الدولة هو الضامن لوحدة البلاد.. رجائي أن يخرج من طريقة عمله المنغلقة و غير مجدية. و أن ينفتح على الطاقات و الخبرات (وهم كثيرون) للرأي و التشاور و لعدم إعادة مثل هذه العمليات التي تضرب مصداقية مؤسسة رئاسة الجمهورية و الدولة التونسية.

وكان وفد قبلي ليبي فوض الرئيس التونسي قيس سعيد حينما استقبله الأخير  في 23 ديسمبر  لرعاية حل شامل للازمة الليبية تستند  للعديد من النقاط التي   تضمنها اعلان تونس المنبثق عن اللقاء  مثل الحوار بين كافة الأطراف واشتراط ان يكون الحل ليبيا ليبيا دون إقصاء او تهميش لأي طرف والعمل لإعداد مؤتمر ليبي تأسيسي يضم كافة الطيف السياسي والاجتماعي  الليبي واعتماد قانون للمصالحة الوطنية وتنظيم انتخابات تشريعية ورئاسية ومحلية نزيهة.

الى ذلك سخر الليبيون من التبريرات التي أطلقها الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، حول “وجود مليون ليبي من أصول تركية يستحقون دعمه والتدخل لنجدتهم، والوقوف إلى جانبهم” ورأوا فيها وسيلة تستهدف “ضرب النسيج الاجتماعي الليبي، وإحداث فتنة بين المواطنين.

مقالات ذات صلة

طيران الإمارات تنقل النكهات والثقافة والموسيقى الإماراتية عبر العالم

الرمسة (دبي) أعلنت شركة طيران الإمارات عزمها تقديم منتجات محلية شهية صنعت في الإمارات على رحلاتها اعتباراً من 2 ديسمبر. وتتيح الشراكة مع "مرزام"، صانع...

من هي الفنانة التي وصفها عبد الناصر ست بألف رجل..؟!

الرمسة - وصفها الرئيس جمال عبد الناصر ست بالف راجل ، خبأت انور السادات ورفضت الرقص امام اتاتور لأهانته السفير المصري . وكانت من ضمن العشرات...

الصحة العالمية .. الملااريا تفتك بافريقيا أكثر من كورونا

الرمسة - حذرت من منظمة الصحة العالمية من تفاقم الوفيات الناجمة عن الملاريا وتحديدا الأطفال منهم نتيجة تعطل الخدمات المخصصة للتعامل مع المرض الذي ينقله...

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here

- Advertisement -

أحدث المقالات

طيران الإمارات تنقل النكهات والثقافة والموسيقى الإماراتية عبر العالم

الرمسة (دبي) أعلنت شركة طيران الإمارات عزمها تقديم منتجات محلية شهية صنعت في الإمارات على رحلاتها اعتباراً من 2 ديسمبر. وتتيح الشراكة مع "مرزام"، صانع...

من هي الفنانة التي وصفها عبد الناصر ست بألف رجل..؟!

الرمسة - وصفها الرئيس جمال عبد الناصر ست بالف راجل ، خبأت انور السادات ورفضت الرقص امام اتاتور لأهانته السفير المصري . وكانت من ضمن العشرات...

الصحة العالمية .. الملااريا تفتك بافريقيا أكثر من كورونا

الرمسة - حذرت من منظمة الصحة العالمية من تفاقم الوفيات الناجمة عن الملاريا وتحديدا الأطفال منهم نتيجة تعطل الخدمات المخصصة للتعامل مع المرض الذي ينقله...

لا عملية إنتقامية.. توسيع دائرة الإتهام الايرانية لمغتالي زادة

الرمسة - طرأ جانب جديد على عملية إغتيال العالم النووي الايراني البارز محسن زادة، بتوسيع النظام الإيراني دائرة المتهمين بدلاً من تضييقها. فبعد إتهام مباشر لاسرائيل...

العراق.. نواب “الريموت كونترول” الإيراني يطالبون بقطع العلاقات مع الإمارات

الرمسة -(خاص) فجأة ودون مقدمات، سارعت قوى عراقية مرتبطة بإيران إلى إستغلال تسريب بإيقاف منح تأشيرات الدخول للعراقيين إلى الإمارات، إلى المطالبة بقطع العلاقات في...