الجمعة, ديسمبر 4, 2020

وزير اماراتي ينوه على صفحته في “تويتر” الى مقال بعنوان “فلسطين والدعم المطلوب”.

 

ابو ظبي – الرمسة
نوه وزير الدولة للشؤون الخارجية في دولة الامارات العربية على صفحته الرسمية في تويتر الى مقال للكاتبة مينا العريبي نشرته صحيفة ” الشرق الاوسط ” اللندنية تحت عنوان فلسطين والدعم المطلوب

وتحدثت  الكاتبة مينا العريبي  في مقالها عن  معاناة فلسطين من الاحتلال والبطش  على مدى أكثر من 70 عاماً، منوهة الى الخطر الجديد الذي يواجهها الان مع الخطط الإسرائيلية لضم أراض فلسطينية تجعل إقامة دولة فلسطينية حقيقية شبهَ مستحيل.

وقالت ان  فلسطين  تواجه هذا التهديد والعالم منشغل بجائحة كورونا في وقت باتت الادارة  الأميركية الحالية،  مصادقة على ما تقوم به تل أبيب من دون حتى بيان عتب.

وذكرت الكاتبة :” هناك حاجة ملحة إلى الوقوف عند ما يمكن فعله عملياً لدعم فلسطين ومنع وقوع هذه الكارثة من خلال  النظر إلى الواقع السياسي الحالي، بدلاً من التمنيات.

وقالت :”فبقدر ما عانت فلسطين من الاحتلال، عانت من ظلم من استغل قضيتها، ومن المزايدة والمتاجرة التي تستمر على حسابها”.

وسلطت  الكاتبة الضوء على قضية هامة تشهدها منطقتنا العربية للتشكيك بالمواقف القومية الصادقة ازاء الالتزام بالقضية الفلسطينية باعتبارها القضية المركزية والاساسية للامة العربية  وذلك من خلال محاولات إسرائيل الدائمة  تسريب أخباراً كاذبة وملفقة  تفيد بأن هناك دولاً عربية توافقها على سياساتها، وتلمح إلى أنها تتقدم في «التطبيع».

وقالت العريبي في الوقت الذي لا يمكن فيه نفي أن أولويات المنطقة برمتها قد تغيرت، إلا أن القضية الفلسطينية ما زالت تهم الغالبية من العرب ومصير فلسطين ضروري، ليس فقط لأسباب مبدئية وعاطفية، وإنما أيضاً لضمان أي فرص لتهدئة المنطقة واستقرارها.

وحذرت الكاتبة من  خطورة تبسيط الأمور والانخراط في مهاترات تفيد المحتل أولاً، لافتة الى انشغال  البعض بأخبار مساعدات دولة الإمارات العربية المتحدة الأخيرة لفلسطين، ومنوهة  الى تعمد عدد من وسائل الاعلام عدم الالتزام بالدقة في تناولها لهذا الموضوع .

واكدت الكاتبة مينا العريبي ان  مساعدات دولة الامارات للفلسطينيين جاءت استجابة  لخطة الأمم المتحدة الإنسانية لفلسطين.

وقالت ان الامارات نسقت  مباشرة مع مكتب «المنسق الخاص للأمم المتحدة لعملية السلام في الشرق الأوسط» نيكولاي ملادنوف لتقديم المساعدات.

واوضحت ان  دولة الامارات أرسلت  16.2 طن من المستلزمات والمعدات الطبية إلى فلسطين، ولمتطلبات لوجيستية عبر مطار «بن غوريون». ولا شك أن ذلك أثار انتباه الكثيرين، لكن تم ذلك بالتنسيق مع مكتب الأمم المتحدة في فلسطين الذي تسلّم المساعدة لتوزيعها حسب تقييمه للاحتياجات في المناطق الفلسطينية”.

واردفت :”التضامن في وقت الحاجة» هو ما تستحقه فلسطين، وقد عبرت دولة الإمارات عن ذلك في الوقت المناسب”.

واضافت :”وابتداءً من يوليو (تموز)، تتسلم دولة الإمارات رئاسة اللجنة الاستشارية لوكالة الأونروا، بعد أن كانت من بين أربع دول خليجية حلت الأزمة الاقتصادية للأونروا، والتي هددت وجود الوكالة من أساسها. ويذكر أن الإمارات، التي تعد من أكبر الجهات المانحة للأونروا، قد ساهمت بأكثر من 828.2 مليون دولار أميركي في الفترة من عام 2013 وحتى أبريل (نيسان) 2020، لتمويل مختلف القطاعات في الأراضي الفلسطينية المحتلة”.

وتطرقت الكاتبة الى سعي بعض الجهات الإسرائيلية إلى التلميح بأن هناك موافقة ضمنية من قبل بعض الدول العربية للمخططات الإسرائيلية لضم المزيد من الأراض العربية. ..:”لكن في الخفاء والعلن هناك إجماع عربي على أن هذه الخطوة ستكون كارثية على المنطقة، وتكون الخطوة الأخيرة لإنهاء حل الدولتين”.

ونوهت الكاتبة الى ان الشيخ عبد الله بن زايد، وزير الخارجية والتعاون الدولي الإماراتي، عبر عن «بالغ قلقه ورفضه ما تضمنه برنامج الحكومة الإسرائيلية الجديدة من خطط وإجراءات لضم أراض فلسطينية في الضفة الغربية وفرض السيادة الإسرائيلية عليها». ورفض في بيان نشرته وكالة الأنباء الإماراتية الرسمية في 10 مايو (أيار) الماضي «تصريحات رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، والتي أشار فيها إلى قبول عربي ضمني بهذه الخطوات، معتبراً أنها تجافي الواقع وتنافي حقيقة الموقف العربي؛ فالإجماع العربي معلن وثابت في القرارات الصادرة عن جامعة الدول العربية، وتم التأكيد عليه في الكثير من الاجتماعات الوزارية العربية». وبالطبع، قد عبّرت المملكة العربية السعودية والأردن عن رفضهما أيضاً التصرفات الإسرائيلية، بالإضافة إلى جهود الجامعة العربية بهذا الشأن.

وختمت الكاتبة بقولها :”المطلوب اليوم بناء التحالفات مع أطراف عربية ودولية مؤثرة وعقلانية، للخروج بحلول ملموسة والوقوف بوجه توجهات الحكومة الإسرائيلية الخطيرة قبل فوات الأوان”.

وستقوم الرمسة باعادة نشر  مقال الكاتبة مينا العريبي كاملا.

مقالات ذات صلة

مسنة كرواتية تتغلب على كورونا وترفع ابهامها للمصورين ابتهاجا بشفائها

الرمسة - تغلبت مسنة كرواتية  تبلغ 99 عاما،على فيروس كورونا بعد التقاطها العدوى، ورفعت الخميس إبهامها للمصورين حيث تقيم احتفالا بتماثلها للشفاء. وخضعت مارغريتا كرانجسيك، التي...

316 من يهود الفلاشا الاثيوبيين يصلون كيان الاحتلال

الرمسة - وصل إلى كيان الاحتلال الإسرائيلي اليوم 316 مهاجرًا جديدًا من يهود الفلاشا الأثيوبيين، برفقة وزيرة الاستيعاب والهجرة الإسرائيلية بنينا تمنو شطا، والتي...

بملايين الدنانير .. بيع أرض في القدس بأوراق مزورة

الرمسة -(عمان) بدأت الشرطة الأردنية اليوم الخميس تحقيقاً واسعاً في اكبر عملية إحتيال شهدتها المملكة مؤخراً، تركزت على تزييف عقود أرض تم بيعها بملايين...

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here

- Advertisement -

أحدث المقالات

مسنة كرواتية تتغلب على كورونا وترفع ابهامها للمصورين ابتهاجا بشفائها

الرمسة - تغلبت مسنة كرواتية  تبلغ 99 عاما،على فيروس كورونا بعد التقاطها العدوى، ورفعت الخميس إبهامها للمصورين حيث تقيم احتفالا بتماثلها للشفاء. وخضعت مارغريتا كرانجسيك، التي...

316 من يهود الفلاشا الاثيوبيين يصلون كيان الاحتلال

الرمسة - وصل إلى كيان الاحتلال الإسرائيلي اليوم 316 مهاجرًا جديدًا من يهود الفلاشا الأثيوبيين، برفقة وزيرة الاستيعاب والهجرة الإسرائيلية بنينا تمنو شطا، والتي...

بملايين الدنانير .. بيع أرض في القدس بأوراق مزورة

الرمسة -(عمان) بدأت الشرطة الأردنية اليوم الخميس تحقيقاً واسعاً في اكبر عملية إحتيال شهدتها المملكة مؤخراً، تركزت على تزييف عقود أرض تم بيعها بملايين...

وزير بحريني : لن نميز منتجات المستوطنات عن المنتجات إسرائيلية

الرمسة - اكدت البحرين اليوم إنها لن تميّز بين منتجات من إسرائيل وتلك المصنوعة في المستوطنات في الضفة الغربية، وستتعامل مع كافة هذه المنتجات...

مدير سابق لـ “سي أي ايه .. نتنياهو خبيث وداهية وبلا الأخلاق

الرمسة - (القدس المحتلة) في مقابلة له أجراها الصحافي يوسي ميلمان، ونشرتها صحيفة "هآرتس" الإلكتروني اليوم، الخميس. قال المدير السابق لوكالة الاستخبارات المركزية الأميركية...