الثلاثاء, يونيو 22, 2021

وهج ضوئي، مركبة فضائية، ام ملاك هبط فوق قبة الصخرة في القدس الشريف- فيديو

 الرمسة- فريق التحرير 
أثار إعادة نشر فيديو يظهر جسماً مضيئاً يحلق فوق قبة الصخرة ، تساؤلات حول إن كان هذا الجسم وهجاً ضوئياً أم مركبة فضائية أم ملاكا هبط من السماء، وحلق صعوداً بسرعة  رهيبة. 

وتبين أن الفيديوهات التي سجلت هذا الجسم المضيء ليست جديدة، رغم أنه أعيد بثها خلال الحرب الأخيرة، لكنها تعود إلى العام 2011، وقد سجلها يهود ظهرت اصواتهم خلال التسجيل وهم يتحدثون بالعبرية. 

وتناقلت الفيديو محطات فضائية أجنبية، قائلة أنه ضوء كوني نزل إلى قبة الصخرة ثم غادر المكان بسرعة رهيبة.

وذهب موقع إخباري عربي للقول ان أجساماً مضيئة ظهرت على مقربة من قبة الصخرة في الحرم القدسي الشريف مما أثار اندهاش المصلين ليلة 25 رمضان ، وما ان شاهدها المصلون حتى بدأوا بالتسبيح والتكبير ودعوة الله سبحانه وتعالى كي يغفر لهم ويرحمهم.

والقاسم المشترك بين هذه الفيديوهات أنها تظهر جسمان يطيران ويقتربان من أماكن عبادة مقدسة.

وأثبت موقع ” ما وراء الطبيعة”، المختص بالتحقيق في الأدلة المصورة للكشف عن الزيف فيها أو لوضع فرضيات التفسيرفي حال عدم التوصل إلى نتيجة بشأنها ، بعد انتشار هذه الفيديوهات في مواقع التواصل والمنتديات، ان فيديو هبوط ملاك فوق الكعبة مزيف واستخدمت به تقنيات وفلاتر لإخراج الفيديو.

بدوره أكد عبد المعطي بيومي – عضو مجمع البحوث الإسلامية في الأزهر بمعرض تعليقه على هذه الفيديوها : إن الملائكة لا تُرى ولكن الناس يرون حقيقتها نوراً في أنفسهم، وبالتالي لا يمكن تصويرهم.

وأوضح بيومي في تصريح نقله موقع mbc.net أن هناك فرق بين تنزل الملائكة وهو مذكور في القرآن والسنة وبين رؤية الملائكة، فالملائكة تتنزل على قلب الإنسان لتملأه بالسكينة والطمأنينة أو تتنزل لتساعد في الشدائد والتثبيت والمعاونة والتأييد. كما أن هناك ملائكة لكتابة الحسنات والسيئات وتسجيل حال العباد، فعن أبي هريرة -رضي الله عنه- أن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- قال “يتعاقبون فيكم ملائكة بالليل وملائكة بالنهار ويجتمعون في صلاة الفجر وصلاة العصر، ثم يعرج الذين باتوا فيكم فيسألهم ربهم -وهو أعلم بهم-: كيف تركتم عبادي؟ فيقولون: تركناهم وهم يصلون، وأتيناهم وهم يصلون”. رواه البخاري ومسلم.

ولفت بيومي -عميد كلية أصول الدين السابق بالأزهر- إلى أن الملائكة قد يتجسدون في أشكال رفيعة وسامية أو على هيئة بشر. وقال إن سيدنا جبريل عليه السلام كان يتجسد -وفق بعض الراويات في الحديث- على هيئة رجل يسمي “دحية الكلبي” وكان رجلا وضيئاً طاهراً. ويختتم عبد المعطي بيومي قوله بتأكيد على أن السبيل إلى رؤية الملائكة يكون بالقلب أي بباطن الإنسان وليس بالرؤية الحقيقة، وينصح بعدم الانسياق وراء مثل هذه الفيديوهات التي تسوق لرؤية الملائكة ظاهريا،ً ولكن الرؤيا الباطنية للملائكة تتمثل في العمل الصالح واكتساب الأخلاق التي تنقي القلب من الشوائب التي تطمس على القلوب والعقول.

 ليس بوسع الرمسة تأكيد اونفي صحة الفيديو الذي يمثل هبوط ملاك فوق قبة الصخرة، لكن لا بد من تأكيد أمرين، الأول أن يهوداً هم من سجلوه أو فبركوه، ما قد يشير إلى غاية ما في نفوسهم، وإن كان هناك حديث عن فيديو آخر سجله مواطن عربي، لم يجري التأكد منه، والثاني انه قديم ولم يسجل خلال الحرب الأخيرة وأنه جرى تناقله عبر وسائل التواصل دون تمحيص.

مقالات ذات صلة

بالفيديو .. سواريز ” العضاض” ينقذ الاوروغواي من الهزيمة في “كوبا امريكا”

الرمسة - متابعات انقذ لاعب الاوروغواي سواريز "العضاض" منتخب  بلاده من الهزيمة امام المنتخب التشيلي في الجولة الثالثة لمنافسات المجموعة الأولى ضمن بطولة "كوبا...

حينما فاز المنتخب العراقي على البرتغالي مما أثار حنق رونالدو.. هل يتكرر؟

الرمسة إستعاد رواد مواقع التواصل الإجتماعي مقطع فيديو  للمنتخب الأولمبي العراقي حينما فاز على المنتخب البرتغالي عام 2004 في اليونان بنتيجة 4-2.  وأثار تقدم المنتخب...

لقطات لافتة من وقائع الجلسة الاولى : فيديو عوض الله ومحام امريكي للدفاع عنه .. استدعاء الامير حمزة الى منصة شهود الدفاع

كتب : محمود خليل  لا احد يجادل بان القضية التي شغلت الاردنيين والمنطقة والعالم منذ 3 ابريل الماضي واصطلح على تسميتها بقضية "الفتنة" في الاردن...

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here

- Advertisement -

أحدث المقالات

بالفيديو .. سواريز ” العضاض” ينقذ الاوروغواي من الهزيمة في “كوبا امريكا”

الرمسة - متابعات انقذ لاعب الاوروغواي سواريز "العضاض" منتخب  بلاده من الهزيمة امام المنتخب التشيلي في الجولة الثالثة لمنافسات المجموعة الأولى ضمن بطولة "كوبا...

حينما فاز المنتخب العراقي على البرتغالي مما أثار حنق رونالدو.. هل يتكرر؟

الرمسة إستعاد رواد مواقع التواصل الإجتماعي مقطع فيديو  للمنتخب الأولمبي العراقي حينما فاز على المنتخب البرتغالي عام 2004 في اليونان بنتيجة 4-2.  وأثار تقدم المنتخب...

لقطات لافتة من وقائع الجلسة الاولى : فيديو عوض الله ومحام امريكي للدفاع عنه .. استدعاء الامير حمزة الى منصة شهود الدفاع

كتب : محمود خليل  لا احد يجادل بان القضية التي شغلت الاردنيين والمنطقة والعالم منذ 3 ابريل الماضي واصطلح على تسميتها بقضية "الفتنة" في الاردن...

انتهاء جلسة المحاكمة السرية .. باسم عوض الله : انا غير مذنب

الرمسة - عمان انتهت الجلسة الاولى السرية من محاكمة باسم عوض الله والشريف حسن في الاتهام الموجه اليهما بمحاولة زعزعة استقرار  الاردن قال محمد العفيف محامي...

فيديو : نفسي احضنك .. فلسطينية تنادي على اهلها عبر نهر الأردن وعائلات تنتظر

الرمسة - عمان بشوق عات ودموع مرسلة ، تقدمت الفلسطينية ربا السلايمة إلى منصة في منطقة المغطس الأردنية " نهر الأردن" ، لترى أحبابها للمرة الأولى...